تخطي أوامر الشريط
التخطي إلى المحتوى الأساسي
SharePoint

دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري

حكومة دبي

دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي تحذر من جمع التبرعات دون ترخيص

الأحد, 29 مارس 2020

دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدب

تحرص دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي على دعم وتشجيع حملات جمع التبرعات وأنشطة العمل الخيري في إمارة دبي بما يتماشى ومستهدفات البند التاسع من وثيقة الخمسين، والالتزام بأعلى المعايير المعتمدة في هذا المجال وفق الضوابط التي يحددها القانون، بما يضمن وصول التبرعات لمستحقيها.

وأكد أحمد درويش المهيري، المدير التنفيذي لقطاع العمل الخيري بالدائرة أن الأزمة العالمية المتعلقة بالفيروس المستجد، كوفيد-19، ساهم في تسارع المجتمع لمد يد العون بأشكاله كافة، مجسدا مبدأ التضامن الإنساني في المجتمع الإماراتي الذي يعكس أصالة النهج الإنساني في الدولة، موضحا أن وقود أي عمل خيري مؤسسي يحتاج إلى مال أو غيره من الوسائل التي تساهم في تنمية المجتمع، أمر يتطلب إلى جهد منظم وهو ما تقوم به الدائرة في إطار ممارستها لمهامها وفق أعلى المعايير العالمية.

وأضاف المهيري أنه تم اكتشاف عدة حملات غير مرخصة لجمع التبرعات في مختلف مناطق الإمارة، مشيرا إلى أن الدائرة توفر كافة التسهيلات اللازمة للراغبين بتنظيم حملات التبرعات والأنشطة الخيرية، وتعمل بشكل مستمر مع الجهات المعنية كافة لتعزيز ثقافة العمل الخيري، الأمر الذي سيعـزز الثقة بين الجهات المانحة من مؤسسات وأفراد وبين الجمعيـات الخيرية والجهات المستفيدة من التبرعات، بما يضمن وصول التبرعات لمستحقيها.

وشدد المدير التنفيذي لقطاع العمل الخيري على ضمان الالتزام بأحكام القانون، فيما يتعلق بعملية تنظيم جمع التبرعات، مشيرا إلى أن الدائرة عمدت إلى توثيق كافة المخالفات المكتشفة، من خـلال محاضـر ضبطية قضائية.

هذا وتنص المادة رقم (3) من المرسوم رقم (9) لسنة 2015، بشأن تنظيم جمع التبرعات في إمارة دبي على التالي: يحظر جمع التبرعات أو السماح بجمعها في الإمارة أو الإعلان عنها عبر وسائل الاتصال المرئية أو المقروءة أو غيرها، إلا بعد الحصول على موافقة الدائرة الخطية المسبقة على ذلك.

وتجدر الإشارة إلى أن دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي عقدت إحاطة إعلامية مطلع شهر فبراير الماضي، للتعريف بشكل تفصيلي بالقرار الإداري رقم (8) لسنة 2020، والذي حدد تسعة شروط لإجراء التسوية الودية مع من يقوم بجمع التبرعات خلافاً لأحكام المرسوم رقم (9) لسنة 2015 بشأن تنظيم جمع التبرعات في إمارة دبي، كما وضح القرار الآثار المترتبة على إجراء التسوية الودية مع المخالفين لعملية جمع التبرعات في إمارة دبي، بحيث لا تخل بالإجراءات الواجب اتخاذها بحق المخالف والمنصوص عليها في المادة (13) من المرسوم. وخَول القرار المدير التنفيذي لقطاع العمل الخيري في الدائرة إصدار التعليمات اللازمة لتنفيذ أحكام هذا القرار.

إستعراض كافة الأخبار ​​

خدمة المحادثة الفورية

إلي اعلي
مقياس السعادة