Skip Ribbon Commands
Skip to main content
SharePoint
Home
حكومة دبي
No Image

إسلامية دبي تنظّم دورة لـ(250) متدرباً في فن إدارة الحلقات وإعداد المحفظين

10/10/2016 12:00:00 ص

نظّمت إدارة الخدمات الدينية في المساجد بدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي دورة في "فن إدارة الحلقات وإعداد المحفِّظين" لمجموعة من محفظات ومدرسات مراكز التحفيظ والمؤسسات الإسلامية المرخصة في إمارة دبي، وقد قدّم هذه الدورة أحمد محمد أبو السعود، المدرب المعتمد من البورد الأمريكي في التنمية البشرية والمشرف الفني في مشروع مكتوم لتحفيظ القرآن الكريم. وقال عادل مطر مدير إدارة الخدمات الدينية في المساجد: جاء تنظيم هذه الدورة في ضوء خطط الإدارة السنوية للارتقاء بهذه الفئة -المحفظين والمحفظات للقرآن الكريم-والوصول بهم إلى أرقى مستويات الإبداع في تلقين القرآن وتجويد الأداء، وتنمية قدراتهم وتدبيجها بخبرات جديدة، لتمكينهم من التعامل مع الحالات الخاصة، وتطوير تواصلهم مع الطلاب، وتسهيل إدارتهم للحلقات، وتشجيعهم على احتراف الطريقة الذهبية في حفظ القرآن وإتقانه؛ مما يؤثر إيجاباً على المتلقين والحفظة ويمكّن قلوبهم وعقولهم من التعامل مع القرآن الكريم بكل حب ويقين لكرامة ما هم فيه من الرتب العليا في الحياة الدنيا والآخرة، فككما جاء في الحديث الشريف: "خيركم مَنْ تعلّم القرآن وعلّمه". وبالنتيجة تحقق الدائرة هدفها من هذه الدورة وهو رفع المستوى الفني والتخصصي والمنهجي للمحفظين، في ضوء خطط واستراتيجيات وأهداف واضحة. وأضاف مطر: أقيمت هذه الدورة وورشها التطبيقية لأربعة أيام عمل في الفترة الصباحية على مسرح الدائرة بمنطقة الممزر في دبي، لرفع مستوى أداء المشتغلين في التحفيظ فنيّاً، ومعرفياً، وعلمياً، وهذا كلّه يعزز من الدور الريادي للمحفظين، ويمنحهم فرصة تقديم الخدمات الأفضل للطلاب والطالبات على اختلاف مراحلهم العمرية، ولاسيما فيما يتعلق بالتحفيظ والتدريس. واستهدفت الدورة (250) من الأئمة والخطباء والمؤذنين، قدّمها أحمد محمد أبو السعود أمام وخطيب في الدائرة، ومشرف فني في مشروع مكتوم لتحفيظ القرآن الكريم. وقد عالجت الدورة نموذج التكوين لدى المتصدرين لهذه المهمة، من خلال الوقوف على عيوب التربية والتعليم، وطرق علاجها، والوسائل التي تمكّن من إيصال الرسالة الهادفة للجميع، في ضوء القيم والمبادئ الراسخة، والخطط والوسائل والأساليب المتقنة، وما يتطلبه الأمر من ضرورة اكتساب المهارات اللازمة للتعليم والتحفيظ، وفهم الطرق الذهبية التي تعين على حفظ القرآن الكريم، ومحور الإدارة الناجحة، وأنواع الحلقات، وإدارتها، وكيفية كتابة الخطط للطلبة، وتبسيطها أمامهم، للوصول إلى الغاية السامية التي تمكّن من حفظ القرآن الكريم، وإتقان أحكام تلاوته، وفهم معانيه، وبالنتيجة الإسهام في تخريج جيل يحب القرآن الكريم، ويتأثر به، ويتنوّر بآياته معرفة وأخلاقاً وسلوكاً.

كل الأخبار ​​

خدمة المحادثة الفورية

إلي اعلي
Happiness Measure