Skip Ribbon Commands
Skip to main content
SharePoint

دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري

حكومة دبي

إسلامية دبي تنظيم ورشة لاستشراف

إسلامية دبي تنظيم ورشة لاستشراف "التوعية الدينية" لسنة 2019

25/10/2018 11:29:00 ص

نظّمت إدارة المؤسسات الإسلامية بالتعاون مع إدارة التثقيف والتوجيه الديني بدائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي ورشة استشرافية لبرامج وخطط التوعية الدينية لسنة 2019، بمشاركة 19 مؤسسة إسلامية على مستوى الإمارة.

وقال الأستاذ جاسم عبد الرحمن الخزرجي مدير إدارة المؤسسات الإسلامية في الدائرة: جاءت هذه الورشة بالتعاون مع إدارة التثقيف والتوجيه الديني في الدائرة، في خطوة استباقية لاستشراف الأعمال الإسلامية الرائدة، وذلك تحقيقا لرؤية ورسالة وقيم الدائرة والتي تم اعتمادها من خلال استراتيجية الدائرة 2018 – 2021م، حيث نظمت هذه الورشة بعد تخطيط وتعاون مثمر بين كوادر الدائرة والمؤسسات الإسلامية المرخصة من قبل الدائرة، في إطار حرصنا على الاستماع لشركائنا الاستراتيجيين في مجالات العمل المؤسساتي الإسلامي على مستوى إمارة دبي، فجاءت ثمار خططنا وتنسيقنا من خلال هذه الأجواء، واستطعنا بفضل الله تعالى ثم بتعاون جميع الجهات ذات العلاقة من استقدام الأفكار ذات الأثر الإيجابي على مستوى العمل والأفراد والمجتمعات، كما فتحنا الباب لاستقطاب نتاجات هذه المؤسسات وتطويرها، في جلسات موسعة لعصف ذهني نستكمل من خلالها الرؤية الشاملة لأعمالنا المشتركة، مراعين في الوقت نفسه أن لكل مؤسسة خططها التي نشرف على إنجازها، ونعزز حضورها رسمياً وإجرائياً وتوعوياً.

وأضاف الخزرجي: تم تذكير 19 مؤسسة إسلامية رائدة بدبي، وذات حضور ميداني وتوعوي، بأهمية رؤيتها المتكاملة باعتبارها جزءا من تنفيذ استراتيجية الدائرة، حيث أنها تنهض من خلال الأهداف الرئيسة التي حددتها الدائرة وهي تحقيق النموذج الإسلامي السمح، ترسيخ قيم المجتمع الحضاري السعيد ذي الهوية الوطنية الإسلامية، وإقامة منصة عالمية لخدمة القرآن الكريم والفتوى الشرعية والبحث العلمي، وكذلك ما يخدم تحقيق هذه الأهداف من خلال الرصد المجتمعي وما ينتج عنه من تحليل، والتوصيات الحكومية في ضوء توجهات قيادتنا الرشيدة، وسعادة المتعاملين.

من جهته أكّد عادل المرزوقي من إدارة التثقيف والتوجيه الديني في الدائرة خلال برنامج الورشة على أهمية خطة التوعية الدينية، ومراحل تنفيذها، وطبيعة العلاقة الاستراتيجية التي تعزز ثمارها بين الدائرة وشركاءها الاستراتيجيين للوصول إلى أرقى التوصيات في هذه الجوانب.

ووضّح الدكتور إسماعيل البريمي من إدارة التثقيف والتوجيه الديني في الدائرة تلك الآلية التي يتم من خلالها العصف الذهني، والمجالات التي تسهم فيها المؤسسات الإسلامية، والأخرى التي تشمل عملها وما له علاقة بمجالاتها، وآفاق التعاون المشترك بينها وبين غيرها، كما وضّح من خلال الشاشات المعرفية آليات إدراج الآراء وأسبابها واختيار الأنسب فيها، وما تقترحه المؤسسات لتطوير أعمالها التوعوية في الحاضر والمستقبل.

واستشرف الحاضرون آفاق العمل التوعوي، وخططه، وآليات تنفيذه، ووسائل استدامته، وتجديد أفكاره على مدار أربع ساعات، بفندق هولدي إن في الفستيفال دبي، مؤكدين على فاعلية العمل الجماعي واستراتيجيته بين الدائرة والمؤسسات الإسلامية، فمثل هذه الورش تعتبر محفزاً رئيساً لاستدامة النجاح والإيجابية لمستقبل واعد في المجالات المشتركة ذات العلاقة بالمجتمع والجمهور والبناء المعرفي والريادة الحضارية.

إستعراض كافة الأخبار ​​

خدمة المحادثة الفورية

إلي اعلي
مقياس السعادة