Skip Ribbon Commands
Skip to main content
SharePoint

دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري

حكومة دبي

إسلامية دبي تطلق

إسلامية دبي تطلق "وجبات الأمل" بالتزامن مع يوم زايد للعمل الإنساني

26/05/2019 09:09:00 ص

في ظلال عام التسامح، وبالتزامن مع يوم زايد للعمل الإنساني الموافق 19 رمضان؛ أطلقت دائرة الشؤون الإسلامية والعمل الخيري بدبي مبادرة "وجبات الأمل"، لإطعام جميع الأفراد والأسر المتعففة، والمحتاجين، والعمّال المقيمين في دبي، على اختلاف دينهم وعرقهم وأشكالهم وألوانهم، وهو ما يتماشى مع رسالة الدائرة في نشر وتعزيز قيم الوسطية الإسلامية، وإشاعة العمل الخيري الإنساني، والترويج لقيم الإحسان والتكافل والتسامح بين مختلف فئات المجتمع.

وتعتبر مبادرة "وجبات الأمل" استثمار نوعي للوسائل الحديثة خدمة للعمل الخيري ومحتاجيه، على مستوى إمارة دبي، حيث حرصت الدائرة على توفير وجبات الطعام في شهر رمضان للصائمين. ثم على مدار العام لتشمل جميع الفئات المتعففة، من خلال نظام إلكتروني متكامل، يتسع لمجموعة من المطاعم في إمارة دبي، تم تفعيله في هذا اليوم الإنساني، وفي ضوء مذكرة التفاهم التي وقّعتها الدائرة مساء الأربعاء في فندق برج العرب مع شركة زوماتو (ZOMATO) ، باعتبارها شركة تجارية مرخّصة في دبي، تزاول أنشطتها على مستوى الإمارة.

وقال الأستاذ أحمد المهيري المدير التنفيذي لقطاع العمل الخيري في الدائرة: جاء تفعيل مبادرة "وجبات الأمل" بالتزامن مع يوم زايد للعمل الإنساني، ومن خلال التعاون مع المؤسسات والجمعيات الخيرية التي نشرف عليها في دبي، وكذلك بالتعاون مع من يرغب من الجمهور في التبرع بقيمة وجبات الطعام، وليتمكن المتعففون من مختلف فئات المجتمع من طلب وجبات الطعام بشكل مباشر، وذلك باستخدام منصة "زوماتو" الإلكترونية لتوصيل الطعام. والتي تعنى بتوصيل وجبات المطاعم المختلفة إلى مقر طالب الوجبة، وقد تم اختيار المطاعم وفق معايير معتبر، تهدف الدائرة إلى توفير بيئة ممتازة لتوصيل الطعام، وبجودة عالية.

ونسعى من خلال إطلاق هذه المبادرة وتفعيلها إلى تحقيق نمو ملموس في العمل الخيري الإنساني، ورفع مستوى إسعاد الجمهور، وكذلك التركيز على الكفاءة في توصيل وجبات إفطار الصائمين إلى منطقة القوز بمرحلتها الأولى. ثم إلى مختلف مواقع ومناطق دبي بعد انتهاء موسم الشهر الفضيل، حرصاً من الدائرة على استدامة المشروع على مدار العام كله.

وأضاف المهيري: كما تحرص الدائرة أيضاً على أن تتماشى مبادراتها الخيرية مع حاجة المجتمع وتطلعاته الإنسانية، حيث جاءت هذه المبادرة الخيرية الإنسانية "وجبات الأمل" كمبادرة رقمية مبتكرة، مقارنة بمبادرات إطعام الصائمين، أو المتعففين بالوسائل التقليدية، كما أنّ هذه الوسيلة سترفع كفاءة الإنفاق بشكل ملحوظ لتتوجه التبرعات إلى المستفيدين بشكل مباشر، وأتحنا من خلالها تعدد خيارات المطاعم المشاركة في المبادرة، واستدامة تطويرها، وتشجيع منافسة المطاعم للمشاركة فيها، على أن يتم الإشراف المباشر عليها من قبل شركة زوماتو، لضمان التزام المطاعم المشاركة بالمعايير المحددة، وأن تتم إدارة جودة الطعام المقدم بطريقة فعالة، في ضوء المعايير المعتبرة صحياً وعالمياً.

ولا شك أننا في إسلامية دبي نحرص على تفعيل هذا العمل الإنساني في ظلال هذا الشهر الكريم، وكذلك إحياءً لهذا اليوم الإنساني الكبير، وسيراً على أثر المؤسس الراحل الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان طيّب الله ثراه، وإسعاد ذوي الحاجة تعتبر ثمرة من ثمرات استمرار التنسيق والعمل المشترك بين الدائرة وشركائها في ميدان العمل الخيري الإنساني المستدام.

من جهته أشار محمد مصبح ضاحي مدير إدارة المؤسسات الخيرية في الدائرة: إلى ضرورة أن ينتفع المتعففون من هذه المبادرة، من خلال التسجيل في منصة "زوماتو" لتوصيل الطعام، وتحديد مكان إقامتهم، وتوفير رقم هاتفهم، ومن ثم اختيار وجبة الطعام من بين قائمة المطاعم المتوفرة على المنصة؛ ليتم من قبل الشركة المتعاقد معها (زوماتو) توصيل وجبة الطعام إلى عنوانهم بشكل مباشر.

كما يمكن للمتبرعين في الوقت نفسه القيام بتبرعاتهم من خلال المنصة الرقمية ذاتها، أثناء قيامهم بطلب وجباتهم بشكل اعتيادي، ليتم تحويل قيمة تبرعاتهم عن طريق الدائرة لسداد قيمة طلبات المستفيدين.

وأكد ضاحي أنّ فكرة "وجبات الأمل" تتجلى في تغليب الجانب الإنساني لإطعام الطعام، بوسائل سريعة متاحة، ودون تكاليف مالية، أو جهد يتحمله أصحاب الحاجة، ويمكن للمستفيد أن يتناول "وجبة الأمل" من خلال تناول الوجبات في مقر المطعم، أو التوصيل المجاني للوجبات إلى أماكن الصائمين، أو الراغبين، كما ستقدّم وجبات متنوعة يومياً بعد الشهر الفضيل، ويتم تحديد أنواع الوجبات، ويتم اختيار المطاعم بالتعاون مع إسلامية دبي، وتتيح هذه المبادرة من خلال (زوماتو) مشاركة الجمعيات الخيرية للمساهمة في إفطار الصائمين، أو إطعام ذوي الحاجة،

وستوفر هذه المبادرة الكثير من النفقات الخاصة بالطعام والتوصيل، وقيمة الخيم في موسم رمضان، كما تختصر أماكن توزيعها وكثرتها، والمدفوعات للجهات ذات العلاقة بالموافقات، كما أنها توفر الجهد والوقت على المتبرعين في الإنفاق لإطعام المساكين.

إستعراض كافة الأخبار ​​

خدمة المحادثة الفورية

إلي اعلي
مقياس السعادة